Taking too long? Close loading screen.

لمحة نادرة عن الأسطورة المعروفة باسم ASMR SPY.

إذا كنت أحد لاعبي فورت نايت في منطقة الشرق الأوسط، فبالتأكيد ستكون قد سمعت بإسم سبي. فليس هنالك كأس أو بطولة لن تجده في المراكز العشرة الأولى فيها بسبب قدراته المميزة وردات فعله السريعة. يعتبر سبي أحد الأركان الأساسية لفريق أسمر الذي فرض نفسه على الساحة العربية في العديد من الألعاب وبالأخص فورت نايت. وبالرغم من الأن جميع يعرف سبي اللاعب، إلا أن فئة قليلة من اللاعبين لديها إطلاع على دوره الإداري في عالم الرياضات الإلكترونية. وقد تمكنا من التحدث معه عن هذا الأمر وعن تفاصيل أخرى في حياته المهنية في مقابلة أجريناها معه مؤخراً.

البدايات

إنضم سبي إلى عالم الألعاب الإلكترونية في ٢٠١٩وهي سنة يعرفها محبي ألعاب التصويب جيداً، كونها السنة التي أعطتنا لعبة مودرن ورفر ٢ الكلاسيكية. أما مسيرته الإحترافية فقد إنطلقت في ٢٠١٢ أي قبل خمس سنوات من صدور طور الباتل رويال الذي جذبه نحو فورت نايت. وكما هو الحال مع معظمنا، لم يتلقى سبي الدعم المعنوي اللازم من عائلته في البداية لأن الرياضات الإلكترونية لم تكن بالأمر المشهور وقتها. ولكن بعد رؤية نجاحاته مع أسمر، تغير هذا الأمر وأصبح اللاعب مصدر فخر لعائلته.

الحياة مع أسمر

بدأ سبي مسيرته مع أسمر كلاعب محترف. وبعد تحقيقه لمجموعة من النتائج الجيدة، عرض سبي على الفريق أن يقوم بإستلام دور إداري حيث وعد (والوقت أثبت بأنه وفى بوعده) بأن يقوم بضم أفضل المواهب الموجودة على الساحة. وبالرغم من نجاحه بدوره، إلا أنه يعترف بأن الموازنة بين دور اللاعب ودور المدير هو أمر صعب جداً، وعاجلاً أم أجلاً سيؤثر أحدهم على الأخر. ولكنه ما زال يثابر في عملية البحث عن التوازن المثالي بينهما.

بالنسبة لخطط الفريق، فقد أشار سبي بأنه ليس هناك أي مشروع يتم العمل عليه في الوقت الحالي ولكنه لديه بعض الأفكار التي ما زال ينتظر الوقت المثالي للإعلان عنها.

وضع المجتمع واللاعبين في المنطقة

بالرغم من أن البعض يسارعون في إنتقاد الجو العام على سيرفر الشرق الأوسط، إلا أن سبي يعتبر هذا السيرفر شبيهاً بكل السيرفرات الأخرى. ولديه كل الثقة بأن الأمور ستتغير نحو الأفضل مع مرور الوقت إذا قام اللاعبون بالتركيز على تحسين أدائهم ومهاراتهم وتفادي المشاكل والسلوك السيء.

الأفضل حالياً

قد يكون سبي أحد أعلم الناس عندما يعود الأمر لإختيار الأفضل بسبب مهاراته وتجربته كلاعب ودوره في ضم المواهب لفريق أسمر. وعندما سألناه عن هذا الموضوع أشار بأن ناصر من باور وكرياشي من فريق فب هم الأفضل حالياً على صعيد الشرق الأوسط والعالم.

بين مهارته العالية على جزيرة أبولو وقدرته المميزة في إكتشاف المواهب، قد يكون سبي أقرب ما يكون للعنصر المثالي الذي يبحث عنه كل فريق في المنطقة، وهي مجرد مسألة وقت قبل أن يقود فريقه لنجاحات على مستوى عالمي.

LIVE NOW! CLICK TO VIEW.
CURRENTLY OFFLINE
Login
Loading...
Sign Up

New membership are not allowed.

Loading...